%>

أسماك آلية لسبر أعماق البحار!
 
 
تمكن فريق من المهندسين بمعهد (ماساشوستس) للتكنولوجيا، من صناعة أسماك آلية (robofish)؛ لسبر تضاريس المحيطات التي تعجز عن الوصول إليها الغواصات الكبيرة، مما يعد فتحاً جديداً في مجال أبحاث البحار والقدرة على اكتشاف كثير من الأمور ومن الكائنات الحية وصولاً لآبار النفط.
وقال (بابلو فالديفيا ألفارادو) المهندس الميكانيكي بالمعهد: يفكر بعض رعاة مشروعنا في استخدام الأسماك للقيام بمهام مراقبة وفحوصات في البحار.
وتمتاز الأسماك الجديدة بأنها أجمل وأبسط وأكثر قدرة على تقليد حركة الأسماك الحقيقية، بالمقارنة مع النموذج الذين بنوه منذ 15 عاماً، تحت اسم (روبوتينا)، ولا تتعدى كلفة (robofish)بضع مئات من الدولارات، وتحتوي على 10 أجزاء مقارنة مع الآلاف المستخدمة في (روبوتينا).
وساعدت شركة التنقيب عن البترول، (شلومبيرغر) بتمويل مشروع صناعة (robofis)، كما أن القوات البحرية الأمريكية أبدت اهتمامها بالأسماك الآلية التي يفترض أن تنير طريق الإنسان في أعماق البحار الغامضة.